تقع محافظة ذمار إلى جنوب العاصمة صنعاء، وتبعد عنها بحوالي (100) كيلو متر، وتقسم المحافظة إلى (12) مديرية، وتعد مدينة ذمار مركز المحافظة.

ذمار و المعلومات المتعلقة بها

مديريات محافظة ذمار: الحداء، جهران، جبل الشرق، مغرب عنس، عتمة، وصاب العالي، وصاب السافل، مدينة ذمار، ميفعة عنس، عنس، ضوران أنس، المنار.

خريطة ذمار


الوضع الاقتصادي

تعد الزراعة النشاط الرئيس لسكان المحافظة، وتحتل المرتبة الخامسة بين محافظات الجمهورية من حيث إنتاج المحاصيل الزراعية وذلك بنسبة تصل إلى (5.3%) من إجمالي الإنتاج في الجمهورية، من أهمها الخضروات والحبوب والأعلاف، فضلاً عن أنشطة أخرى مثل المحاجر والمقالع واستخراج العقيق وصناعة الحلي الفضية1للاطلاع على المزيد يرجى زيارة موقع يمنٌا من خلال الرابط المذكور هنا:
https://www.yemenna.com/index.php?go=guide&op=show&link=dhamar
. ويوجد في أراضي المحافظة العديد من المعادن أهمها الذهب والاسكوريا المستخدم في صناعة الأسمنت والحجر الخفيف المستخدم في صناعة معاجين الأسنان والمطاط ومواد الصنفرة والزيولايت المستخدم في صناعة المنظفات والبازلت المستخدم في صناعة حجر البناء2دراسة  البنك الدولي للتعدين 2009.

وفيما يتعلق بمصادر إيرادات محافظة ذمار، وفقا لموازنة السلطة المحلية للعام 2014م فقد مثلت المنح والدعم المركزي 96% تقريبا من اجمالي موارد المحافظة، في حين مثلت الموارد المحلية المحافظة ما يقرب من 4%، تتمثل أبرزها في: الموارد المحلية المشتركة؛ الإيرادات الضريبية وأهمها إيرادات الزكاة والضرائب على السلع والخدمات؛ إيرادات مبيعات السلع والخدمات ومنها الرسوم المقرة على حمولات وسائل نقل الأحجار والحصى والرمل، وإيرادات الغرامات والجزاءات3الجمهورية اليمنية، وزارة المالية، قطاع الموازنة، تقديرات موازنة السلطة المحلية للسنة المالية 2014م.. تجدر الإشارة إلى أن هذه الموارد قد تأثرت سلبا نتيجة الحرب مما أثر سلبا على الوضع الاقتصادي العام للمحافظة، كما أن إنشاء هيئة مركزية للزكاة وتحويل الزكاة إلى مورد مركزي قد أفقد المحافظة أحد أهم مواردها.

ويبلغ معدل الفقر في محافظة ذمار بحسب مسح ميزانية الأسر المعيشية لعام 2014م (31.1%) من عدد السكان في المحافظة، ومع تراجع الوضع الاقتصادي في المحافظة فقد أدى ذلك إلى تزايد هذه النسبة خلال السنوات الماضية.


الحوكمة المحلية

يبلغ قوام المجلس المحلي في المحافظة 24 عضوا إضافة إلى المحافظ، وهناك مقعدين شاغرين نتيجة وفاة عضوين من أعضاء المجلس، أي أن عدد أعضاء المجلس المحلي الموجودين في المحافظة هو 22 عضوا. تعطل عمل المجلس المحلي في المحافظة لفترة نتيجة تدمير المجمع الحكومي للمحافظة، غير أن المجلس عاود نشاطه وبدأ ينتظم في القيام بمهامه. وبالنسبة للمكاتب التنفيذية في المحافظة فهي موجودة وتمارس أعمالها بشكل منتظم ولكن في حدودها الدنيا نتيجة تراجع الوضع المالي4مقابلة مع أحد قيادة محافظة ذمار..

كما هو الحال في المناطق الاخرى الخاضعة لسيطرة سلطة الامر الواقع ، اصبح هناك تنافس وتداخل بين سلطة وامتيازات كل من المحافظ والمشرف ولم تعد جميعها كما كانت في السابق بيد المحافظ فقط.


الحصول على الخدمات الاساسية

بخصوص الوضع الإنساني في محافظة ذمار فهناك ما يقرب من 1مليون و400 إلف شخص بحاجة إلى مساعدات منهم 48% من ذوي الاحتياج الشديد5الأوتشا ،خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن لعام 2018..تتوفر الخدمات الصحية في مستشفيات ومراكز الصحة الحكومية في المحافظة غير أن تلك الخدمات بسيطة جدا ولا تكفي لتلبية احتياجات السكان وتعمل هذه المرافق الصحية بشكل أساسي بدعم المنظمات المانحة المعنية بقطاع الصحة.وفيما يتعلق بالتعليم ، بلغ عدد المدارس المتضررة نتيجة الحرب 192 مدرسة6الأوتشا ، نظرة عامة على الاحتياجات الإنسانية في اليمن لعام 2018.، أما ما يتعلق بالمدرسين فتعد ذمار من المحافظات التي لا يتم تسليم الرواتب للمدرسين فيها7بحسب نشرة المستجدات الاقتصادية والاجتماعية في اليمن العدد 30 ديسمبر 2017م الصادرة عن قطاع الدراسات والتوقعات الاقتصادية بوزارة التخطيط والتعاون الدولي. مما أدى إلى تأثر العملية التعليمية سلبا وعدم انتظامها بشكل مستقر.

ما يتعلق بمياه الشرب، أظهرت الإحصاءات أن نسبة الأسر في محافظة ذمار التي لديها وصول إلى مصادر مياه صالحة للشرب خلال العام 2016/ 2017م بلغت 57%8الأوتشا، نظرة عامة على الاحتياجات الإنسانية في اليمن 2018.. وتعمل اليونيسف على دعم منظومات إمدادات المياه عبر تزويدها بالوقود اللازم أو الكهرباء أو قطع الغيار أو مواد التعقيم بالكلور. فهناك شبكة مياه في مدينة ذمار توفر المياه للسكان في بعض الأحياء ولكنها لا تفي باحتياجات شريحة كبيرة من السكان، كما أن شبكة الصرف الصحي تعمل في الوقت الحالي، غير أنها لم تعد تغطي كامل المدينة نظرا للتوسع العمراني الكبير. وفي محاولة لتحسين أداء الصرف الصحي في ذمار، قامت اليونسيف بالتعاون مع المؤسسة المحلية للمياة والصرف الصحي بتركيب منظومة صرف صحي في بعض مناطق مدينة ذمار وربطها بشبكة المجاري الرئيسية في المدينة كما نفذت حملة صيانة للشبكة الحالية9اليونيسف، توسيع الدعم؛ النتائج التي تحققت للأطفال في اليمن خلال 2017/ 2018م، ص 20. و اليونيسف، تقرير الوضع الإنساني في اليمن، أكتوبر 2018م ص 7..


‌المعلومات الديموغرافية

 

District المساحة(كم2) عدد السكان (الاناث) عدد السكان (الذكور) مجموع السكان
حداء 1,622 101,480 105,900 207,380
جهران 558 60,217 65,125 125,340
جبل الشرق 366 44,466 44,305 88,771
مغرب عنس 682 37,612 38,980 76,592
عتمة 441 110,650 97,746 208,390
وصاب العالي 247 124,920 110,300 235,220
وصاب السافل 448 113,610 99,954 213,560
مدينة ذمار 592 119,780 131,760 251,530
ميفعة عنس 834 42,543 45,109 87,651
عنس 558 84,751 87,219 171,970
ضوران أنس 558 85,824 89,466 175,290
المنار 681 35,160 36,134 71,294
المجموع 7,587 961,000 952,001 1,913,000

الأرقام هي تقديرات الجهاز المركزي للإحصاء اليمني لعام 2017 بناءً على تعداد عام 2004.


الموارد ذات الصلة بمحافظة ذمار

بعيدا عن نهج استمرار العمل كالمعتاد: إطار عمل مؤسسي لإعادة إعمار ما بعد النزاع في اليمن

بعيدا عن نهج استمرار العمل كالمعتاد: إطار عمل مؤسسي لإعادة إعمار ما بعد النزاع في اليمن

على الرغم من بدء ظهور الجهود لاعادة إعمار اليمن الا انها جهود عشوائية و غير منظمة.تذكر الورقة تجارب لدول عاشت تحت النزاعات كلبنان و العراق و أفغانستان و تعرض نموذج عمل عدة مبادرات في محافظات مختلفة في اليمن و تنتهي بذكر عدد من التوصيات فرض النزاع الدائر في اليمن تكاليف جمة على اليمنيين، ملحقا أضراراً […]

الدور المحوري للمجالس المحلّية في اليمن

الدور المحوري للمجالس المحلّية في اليمن

تقدم هذه الورقة نظرة متوازنة للتحديات التي تواجه الحكم المحلي تتولّى المجالس المحلية في اليمن تقديم الخدمات العامة الأساسية بشكل يومي لـ26 مليون يمنيّ، وهي تعدّ من أهم مؤسسات الحكم في البلاد. غير أن اندلاع الحرب الأهلية عام 2014، وما تلاه من تدخل عسكري بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن منذ آذار/ مارس 2015 ، […]